گیاهی ترین گیاهی ترین AnzanDigital فروشگاه
الرئيسية / برمجيات تخصصية / محركات البحث الدلالية ، ماذا تعني؟؟

محركات البحث الدلالية ، ماذا تعني؟؟

 

انشأت شركة غوغل منذ زمن غير بعيد ، محرك بحث “غوغل للبحث العلمي”، ولكنه مازال غنيا بالأبحاث الهامة  بكل اللغات ولكن ليست العربية، وهذه ثغرة كبيرة تحض الباحثين العرب لدخول المحرك والتسجيل فيه وترك بصماتهم البحثية ضمنه لإغنائه.

ظهرت فكرة “الويب ذات الدلالات والمعاني اللفظية”، أو ما يطلق عليه بالانجليزية مصطلح “سيمانتك ويب”، والتي هي امتداد للويب الحالية ولكن تختلف عنها بأنها تتفهم مدلولات الألفاظ والمعاني البشرية.

وهذه  نبذة عنه قبل أن ننطلق لمعرفة محركات أخرى تفيد الباحثين ، ولديها طريقة متكورة أكثر في تقنية البحث:

يعتبر جوجل الباحث العلمي أو جوجل سكولار Google Scholar من أهم محركات البحث العلمي الأكاديمي، فهو يختص بالمؤلفات العلمية والأكاديمية التي يحتاج لها الباحثون بما فيهم الأساتذة والمعلمون والطلاب.

 

يتضمن جوجل الباحث العلمي مادة وافرة من الأبحاث والرسائل العلمية المعتمدة، والمجلات العلمية المحكمة، والكتب والملخصات والمقالات.. الصادرة عن ناشرين أكاديميين وجامعات عالمية وجمعيات متخصصة وغيرهم من مؤسسات البحث العلمي.[1]

قرأنا منذ فترة وجيزة بحثا عن الدلالة تقني السمة قد يفيد دراساتي إلى حد ما، ولكنه لافت وبحث متقن من جهة أخرى نقدم منه مقتطفات هامة ، وهي دراسة هامة للدكتورة فاتن سعيد با مفلح  (قسم علم المعلومات

جامعة الملك عبدالعزيز)[2].

بعنوان: محركات البحث الدلالي في ظل تطبيقات البحث الدلالي.

وهي دراسة متأنية واضحة ، اعتمدت مراجع ومصادر عربية، وأوردت روابط هامة فيها، وقد لا يفضل بعض الباحثين العرب أمثال الباحث السوري: “محمد عيد خربوطلي” كثرة الروابط التي تضعف البحث، ولكن الدراسات العربية في هذا المجال بالذات غير كثيرة ، فربما لمسنا لها العذر من هذا الباب.

*******************
١. ما المقصود بالبحث الدلالي؟ وما متطلبات تطبيقه؟

٢. ما الفرق بين محركات البحث الدلالي ومحركات البحث التقليدية.

وتتبع الدراسة المنهج الوصفي عن طريق إجراء دراسة تحليلية لمحركات البحث مجال

الدراسة. وقد قامت الباحثة بإجراء عمليات بحث في كل من محرك بحث حكيا وجوجل

باستخدام ٤ مصطلحات بحث مختلفة بغرض التعرف على ما يميز محرك بحث حكيا من

حيث خصائص استرجاع المعلومات وعرض النتائج.

مفهوم البحث الدلالي:

يجدر بنا أن نشير إلى المقصود ، semantic search قبل ان نتناول التعريف بالبحث الدلالي

semantic web بالويب الدلالي، أو ما يعرف بالويب ذو الدلالة اللفظية، أو الويب ذو المعنى

، والمقصود بذلك هو اعتمادها على برمجيات يمكنها تعريف المقصود بالبيانات التي تقدمها

ويمثل . ontology الشبكة العنكبوتية (الويب)، وذلك بالاستعانة بما يعرف بخراائط المفاهيم

الويب الدلالي أحد فروع الذكاء الاصطناعي ويعد ثورة في عالم الويب حيث يسمح للمتصفح

٣

أو البرامج الوكيلة بالبحث عن المعلومات، وبالتالي فإن عملية معالجة المعلومات تتم اعتمادًا

على الحاسبات الآلية بد ً لا من البشر.

والبحث الدلالي هو أحد التوجهات الحديثة التي تعتمد على تطبيقات الويب الدلالي لاسترجاع

المعلومات من النظام، وذلك اعتمادا على دلالة المصطلحات التي يرغب المستفيد الحصول

على نتائج حولها، فبد  لا من أن يسترجع النظام نتائج اعتمادًا على الترتيب الشائع للمواقع؛ فإن

التركيز في البحث الدلالي يكون على تقديم نتائج تتفق مع معاني الكلمات. وبذلك فإن المستفيد

عندما يوجه استفسارًا إلى نظام الاسترجاع يتضمن كلمة أو عبارة فإن آلية البحث الدلالي

تهدف إلى تقديم النتائج الأكثر صلة باستفساره، وذلك وفقًا لمعاني الكلمات التي يقوم المستفيد

. بالبحث عنها ١

ويمكن أن نعرف البحث الدلالي على أنه عملية تستخدم لتحسين البحث المباشر عن طريق

استخدام بيانات من شبكات دلالية لتزيل الغموض من الاستفسار ومن نص الويب من أجل

. الحصول على نتائج ذات صلة أكبر بالاستفسار ٢

متطلبات الويب الدلالي:

يتطلب تطبيق الويب الدلالي استخدام بعض التقنيات التي تعد بمثابة أدوات تساعد على

تحقيق الدور تقوم به الويب الدلالي، وفيما يأتي نوضح أربع متطلبات لازمة لعمل الويب

الدلالي، وتتمثل في الآتي:

١) لغة الترميز القابلة للتوسع

٢) إطار وصف المصادر

٣) خرائط المفاهيم (الأنطولوجيا)

٤) لغة أنطولوجيا الويب

: Extensible Markup Language (XML) أو ً لا: لغة الترميز القابلة للتوسع

SGML : Standard Generalized تتفرع من اللغة المعيارية العامة لتهيئة النصوص

لوصف بنية ومحتوى الوثائق الإلكترونية XML وتستخدم ، Markup Language

المتاحة على الويب، وتتميز بالمرونة الشديدة، حيث تسمح لمستخدمها بإعداد الرموز التي

يحتاج إلها، وإنشاء العناصر الملائمة لوصف الوثائق وبناء محتواها، فهي لا تضم عناصر

٤

ثابتة محددة مسبقًا كما هو الحال في لغة ترميز النص الفائق، ولكنها تسمح بابتكار عناصر

. الترميز الملائمة للعمل وتسميتها وفقًا لاختيار القائمين بترميز الوثيقة ٣

: Resource Description Framework (RDF) ثانيًا: إطار وصف المصادر

يحتاج الويب الدلالي إلى استخدام نظام ميتاديتا لتنسيق عملية تبادل البيانات، ويعد إطار

أحد أبرز الأدوات المستخدمة مع تطبيقات الويب الدلالي. وقد تم RDF وصف المصادر

، world wide web consortium (W3C) من قبل اتحاد الشبكة العنكبوتية RDF تطوير

وتكون بمثابة إطار عمل يسمح باستخدام أكثر من معيار مختلف من ، XML لتعمل مع لغة

يتم ترميز عناصر RFD معايير ميتاديتا بشكل متكامل مع بعضهم البعض ٤. وباستخدام

بتجزئتها إلى بيانات تمثل أجزاء صغيرة يتم حفظها وفقًا ، XML المعلومات المكتوبة بلغة

. لقواعد محددة توضح دلالاتها أو معانيها ٥

مطور الويب الدلالي في إطار وصفه لكل من Tim Berners- Lee ويوضح تيم بيرنرز لي

و إطار وصف المصادر، أن هاتين التقنيتين مهمتين لتطوير الويب الدلالي، حيث XML لغة

بهيكلة الوثائق وإضافة وسيمات لها، ولكنها لا توضح XML تسمح لغة الترميز القابلة للتوسع

شيء عما تعنيه تلك الهيكلة، أما المعنى فيتم التعبير عنه بواسطة إطار وصف المص ادر

.٦RDF

ويعمل إطار وصف المصادر اعتمادًا على ثلاث عناصر هي: المورد ونوع الخاصية وقيمة

-٣١٩- الخاصية، فعلى سبيل المثال: كتاب المكتبات الرقمية ذو الترقيم المعياري الدولي ١

٩٧٨ ، مؤلفته فاتن بامفلح، وهنا المورد هو: كتاب المكتبات الرقمية الذي يحمل -٩٩٦٠-٠٠

٩٧٨ ، والخاصية هي أن له مؤلف، وقيمة الخاصية -٩٩٦٠-٠٠-٣١٩- الترقيم المعياري ١

Universal Resource هي اسم المؤلف فاتن بامفلح. ويعد الترقيم المعياري هنا بمثابة

.Uniform Resource Locator (URL) وقد يكون المعرف عنوان ، Identifier (URI)

على النحو الآتي: RDF ويمكن تمثيل العناصر الثلاثة في تعليمات

مؤلفته هي

وتظهر هذه البيانات بالترميز على النحو الآتي:

<rdf:RDF>

<rdf:Statement>

<rdf:subject rdf:resource=”978-9960-00-319-1″ />

<rdf:predicate rdf:resource=”onto;its author is” />

٩٧٨- ٩٩٦٠-٠٠- ٣١٩- فاتن بامفلح ١

٥

<rdf:object rdf:resource=”Faten Bamofleh” />

</rdf:Statement>

</rdf:RDF>

وبذلك فإن الخواص تقوم بوصف الموارد، بحث توجد لكل خاصية ميزة أو سمة أو علاقات

محددة مع المورد، وكذلك فإن لها معنى خاص بها يمكن التعرف عليه من خلال اسم الخاصية

. المرتبط بها ٧ URI والمعرف

: Ontology ( ثالثًا: خرائط المعرفة ( الأنطولوجيا

هي أدوات لتمثيل المعرفة تحصر المصطلحات التي تعبر عن الموضوعات المعرفية

والعلمية، وتنظمها ، موضحة العلاقات المختلفة التي تربط بينها؛ حيث توضح المصطلحات

المترادفة، وذات الصلة ، والأعرض ، والأضيق، كما تحلل الصيغ المختلفة من المصطلحات؛

بما في ذلك : الأسماء والأفعال والصفات والظروف وغيرها…

وتعرف الأنطولوجيا أيضًا على أنها : وصف للمعارف في مجال معين بتقسيمها إلى فئات

أو ، roles ولكل مفهوم خصائص وسمات تعرف بالأدوار ، concepts تمثل مفاهيم

وهناك قيود لتلك الأدوار أو الأوجه. . properties الخصائص

ويصف البعض خريطة المفاهيم من حيث الشكل والمضمون على أنها عبارة عن مخطط

ثنائي البعد، ترد فيه المفاهيم محددة بالمصطلحات التي تعبر عنها، ومنظمة في شكل هرمي

متدرجة من العام إلى الخاص، فتأتي على رأس الهرم المفاهيم العامة ، وتليها في المستويات

الهرمية المفاهيم الفرعية والأمثلة نزو لا إلى قاعدة الهرم. وتوضح خريطة المفاهيم العلاقات

بين المفاهيم الواردة في المستويات المختلفة باستخدام أسهم تربط المصطلحات ببعضها ، مع

كتابة كلمات رابطة على الأسهم لإيضاح طبيعة العلاقة بين المفاهيم، ومن أمثلة تلك الكلمات

. (يؤثر في، ينقسم، يتكون من، يتضمن …) ٨

وتحقق خرائط المفاهيم (الأنطولوجيا) عديد من أغراض الويب الدلالي والمتمثلة في الآتي:

أ. تقلل من درجة الغموض الدلالي للمصطلحات إلى الحد الأدنى.

ب. تعزز إمكانية التشغيل التبادلي بين الأنظمة في ميادين المعرفة المختلفة.

ج. تستخدم لإنشاء البرامج الوكيلة الذكية التي تعمل على إنجاز أعمال محددة.

وتنقسم خرائط المعرفة إلى نوعين؛ أحدهما خاص بمجال محدد، وبالتالي يتضمن معاني

المصطلحات وفقًا لذلك المجال، أما النوع الآخر فهو عام يمثل المعرفة الممتدة عبر المجالات

المختلفة ويعبر عن المعاني عبر ذلك المدى العريض ٩. ويتطلب تطبيق الويب الدلالي ربط كل

٦

صفحة من صفحات الويب بخريطة مفاهيم توضح ما تتناوله الصفحة من مفاهيم؛ الأمر الذي

يتيح للمستفيد عند استرجاع مفهوم معين من خلال محركات البحث، أن يصل الى نتائج

لصفحات قد لا يكون ذكر فيها المصطلح في حد ذاته، ولكن خريطة ا لمفاهيم الخاصة

بالصفحة تشير إلى أن هناك ارتباط بين محتوى الصفحة والمفاهيم التي تغطيها وبين ما

يستفسر عنه المستفيد.

: Ontology web Language (OWL) رابعًا: لغة أنطولوجيا الويب

هي بمثابة مخطط للعلاقات يعمل على تسهيل وصف وتمثيل خرائط المفاهيم والمصطلحات

والعلاقات التي تربط بينها ضمن مجال محدد. وتعد هذه اللغة أحدث من إطار وصف

الذي يمكن أن يستخدم أيضًا لتمثيل الخرائط- فهي تقدم مميزات أوسع منها – RDF المصادر

على (ربط المعلومات مع بعضها، وتأسيس العلاقات OWL في تمثيل المفاهيم، حيث تركز

بين المعلومات والمفاهيم التي تجمعها علاقة ما، وذلك اعتمادًا على قوانين مقتبسة من علوم

فلسفية، وهذه العلاقات والروابط التي تؤسس بين المعلومات تستفيد منها البرمجيات المختلفة

. في فهم وبالتالي تحليل ومعالجة المعلومات طبقًا للعلاقات التي تربطها) ١١

محركات البحث الدلالي:

تضاهي محركات البحث بين استفسار المستفيد وبين بيانات الوثائق التي يضمها النظام،

وتسترجع النتائج المطابقة للاستفسار. وفي حين تعتمد محركات البحث التقليدية مثل جوجل

٧

والتفيستا وياهو على تطابق المصطلحات وتماثلها بين الاستفسار والنص، نجد أن محركات

البحث الدلالي تضع في الاعتبار معاني ودلالات المصطلحات وليس تطابقها فقط، وبذلك فإن

نتائج الأخيرة تكون ذات صلة أكبر بالاستفسار. وهناك عديد من محركات البحث الدلالي

المتاحة من خلال شبكة الإنترنت، ومن بينها الآتي:

: Hakia ١. حكيا

للنتائج بناء على درجة scores يقدم النتائج مرتبة باستخدام لوغاريتمات تمنح درجة

صلتها ومطابقتها للمفهوم الوارد في الاستفسار (شكل ٢). وتعتمد حكيا على ثلاث تقنيات

رئيسة تتمثل في الآتي:

يضم ، sense repository الأنطولوجيا أو مستودع المعاني : Ontosem •

علاقات المفاهيم، وهو بمثابة قاعدة بيانات لغوية تضم الكلمات مرتبة في

فئات وفقًا لمعانيها.

تقنية تكشيف الاستفسار، وتستخدمه حكيا كبديل للكشاف المقلوب : QDEX •

QDEX المستخدم في معظم محركات البحث لحفظ محتويات الويب. ويعمل

على اقتباس كل العلاقات المحتملة للاستفسار بالمحتوى.

لوغاريثمات الترتيب الدلالي ، وترتب : Semantic Rank algorithm •

المحتوى على أساس تحليل العبارات بشكل أكبر، وتضع في الاعتبار أيضًا

الموثوقية وعمر المحتوى بغرض تحديد الصلة .

: Kosmix ٢. كوزمكس

يقدم محرك البحث للمستفيد لوحة قياس للمحتوى، بالإضافة إلى فئات المفاهيم، ولا

فقط، ولكنه URL يقتصر على عرض إجابة على استفسار المستفيد وتقديم عناوين

٨

ومقاطع ، links يقدم معلومات حول الموضوع أيضًا، حيث يقدم مزيج من الروابط

للمستفيد.

هو محرك بحث للصور ،يسمح بتضييق البحث اعتمادًا على حجم

الصور ولونها ومحتواها، وبذلك فإنه يساعد على حل المشكلات المتعلقة بالبحث في

link محتوى الصور، خصوصًا في الحالات التي لا يكون فيها تحليل الروابط

كا  ف لتقديم ما يبحث عنه المستفيد بدقة كافية. analysis٩

:Swoogle ٤. سووقل

،( شكل ٥ ) semantic web search محرك بحث خاص بالبحث في الويب الدلالي

حيث يعمل على تكشيف الوثائق التي تم تطويرها وفقًا لمفاهيم ومعايير الويب

.١٢ RDF format الدلالي، ومن ذلك على سبيل المثال تلك التي تستخدم

الفرق بين محركات البحث الدلالي والتقليدي:

تختلف محركات البحث الدلالي عن نظيرتها التقليدية من جوانب عدة، منها ما يتعلق بتقنيات

تطوير تلك المحركات، وكذلك آلية عملها، والنتائج التي تقدمها للمستفيد…الخ. وفيما يأتي

نوضح ما يميز محركات البحث الدلالي عن نظيرتها التقليدية.

أو لا: تعمل محركات البحث الدلالي على ربط العلاقات بين الوثائق والأشخاص والأماكن

والأحداث؛ فعلى سبيل المثال: عند استرجاع معلومات عن جنيفر لوبيز؛ فإن نتيجة البحث

ستضم معلومات عنها، والبوماتها الغنائية، وجدول بمواعيد حفلاتها، والشركة التي تنتج لها

أعمالها ، وأفلامها …الخ. وبذلك فإن نتائج البحث التقليدي تأخذ شكل قائمة بالوثائق وصفحات

الويب، وهذا يعني أن نتائج البحث الدلالي لا تقتصر على قائمة بالوثائق أو صفحات الويب

. فقط، ولكنها تتجاوز ذلك إلى تقديم البيانات ذات الصلة

ثانيًا: تستخدم محركات البحث الدلالي تقنيات معقدة بغرض استرجاع نتائج بحث مطابقة أو

ذات صلة كبيرة باستفسار المستفيد، وتعد خرائط المفاهيم (الأنطولوجيا) من بين التقنيات التي

تستخدمها تلك المحركات. ويتم تخزين المعلومات الداخلية في محركات البحث الدلالي

يعرف nodes وتضم شبكة الدلالات نقاط ، XML و RDF شبكة دلالات باستخدام صيغ

. وتتضمن النقاط مترادفات للمعاني ١٤ ، synsets كل منها باسم

التي navigational search ثالثًا: لا يتناسب البحث الدلالي مع طريقة البحث الملاحي

يحاول فيها المستفيد عادة استرجاع وثيقة معينة وبالتالي فإنه يستخدم كلمات متفرقة بدون

معنى لضمان ورودها ضمن الوثيقة التي يتم استرجاعها، وفي المقابل فإن البحث الدلالي يلائم

الذي يستخدم فيه المستفيد في عملية الاسترجاع كلمة ذات research search البحث البحثي

. معنى للوصول إلى نتائج حولها، وقد تكون تلك الكلمة اسم شخص أو مكان ١٥

رابعًا: تعمل محركات البحث الدلالي على التعرف على معاني الكلمات والاسترجاع على

أساس تلك المعاني، وهي بذلك تختلف عن محركات البحث التقليدية التي تبحث عن الكلمة او

الكلمات المفتاحية وما يضاهيها في صفحات الويب، وبذلك فإن محركات البحث الدلالي تذهب

إلى أبعد من استرجاع الكلمات المفتاحية وبيانات الوصف، حيث تعتمد على المحتوى

والمضمون والعلاقات، وهذا من شأنه أن يجعل النتائج التي يسترجعها محرك البحث الدلالي

ذات صلة أكثر باستفسار المستفيد؛ مما يوفر عليه الوقت المستغرق في قراءة صفحات غير

. ذات صلة قد يسترجعها محرك البحث التقليدي ١٦

خامسًا: تعمل محركات البحث الدلالي على إزالة الغموض من مصطلحات البحث، وذلك عن

طريق تحليل المصطلحات الواردة في عبارة البحث بغرض الوصول إلى المعنى الأقرب

قد تعني نباح الكلب أو لحاء الشجر ، bark لاستفسار المستفيد؛ فعلى سبيل المثال : كلمة

وبذلك ففي حالة البحث عنها فإن محرك البحث الدلالي يعمل على تحليل السياق الذي جاءت

فيه الكلمة ضمن الاستفسار، حيث يضع في الاعتبار معاني الكلمات الأخرى التي تظهر في

الاستفسار وفي النص.

استرجاع المعلومات باستخدام محرك حكيا:

ذكر تيم بيرنرز لي مطور الويب الدلالي في إطار إجابته على تساؤل عن الحاجة للويب

الدلالي في ظل وجود جوجل بإمكانياته الهائلة في الرد على استفسارات المستفيدين؛ أشار إلى

أن جوجل تعد أداة رائعة للبشر، في حين أنها لا تخدم الآلة، والمقصود بذلك أنها من مواقع

الويب المفهومة للبشر، أما بالنسبة للآلة فهي عبارة عن صفحات ممثلة باللغة الثنائية (الصفر

١١

والواحد) دون أن يكون لها أي معنى، أما الويب الدلالي فيجعل الآلة تفهم محتويات صفحات

. الويب وما تعنيه الروابط في الصفحة ١٧

في محاولة للتعرف على نمط الاسترجاع في محركات البحث الدلالي بطريقة تطبيقية

عملية، قامت الباحثة بالمقارنة بين استرجاع المعلومات في محرك بحث حكيا؛ الذي يمثل أحد

محركات البحث الدلالي، ومحرك بحث جوجل الذي يمثل النمط التقليدي لمحركات البحث .

Library of ” و ، “Peter Falk” : واستخدمت الباحثة أربع مصطلحات بحث مختلفة هي

وقد حرصت الباحثة على تنوع ،” Mercury Car” و ،”Paris Hilton” و ” Congress

المصطلحات لتشمل اسم شخصية معروفة هي الممثل بيتر فالك، ومؤسسة ثقافية هي مكتبة

الكونجرس، واسم يحتمل أكثر من معنى حسب التباديل وهو باريس هيتلون، وكذلك سيارة

ميركوري، والغرض من تنوع المصطلحات وتعددها هو حرص الباحثة على للتعرف على

الخصائص المختلفة والمميزات التي يمنحها محرك حكيا مقارنة بجوجل. وتبين من عملية

الاسترجاع ما يأتي:

١. جاء عرض نتائج البحث في حكيا بشكل متكامل، حيث جاءت نتيجة البحث عن

على سبيل المثال؛ مقسمة الى فئات وفقًا للآتي: الويب، والمواد peter falk مصطلح

والأخبار والمدونات والصور، والفيديو..، وقد يضاف إليها ، credible الموثوقة

فئات أخرى في نتائج البحث حول موضوعات أخرى، ومن ذلك المعارض

عند البحث عن مصطلح باريس هيلتون على wikipedia والويكيبديا ،Gallery

في Twitter سبيل المثال. وقد تظهر فئات أخرى مثل مواقع الشبكات الاجتماعية

حالة توافر ما يرتبط منها بمصطلح البحث. أما في محرك جوجل فإن نتيجة البحث

حول المصطلح الواحد تتطلب من المستفيد اختيار الفئة التي يرغب البحث فيها، ومن

ذلك الويب أو الصور أو الأخبار أو أسئلة وإجابات حول الموضوع …،

في حكيا تظهر الفئات المختلفة متتابعة في النتيجة نفسها peter falk نتيجة البحث عن

في جوجل وتظهر نتيجة الويب مستقلة عن الصور peter falk نتيجة البحث عن

٢. أن نتائج البحث في محرك حكيا جاء أقل من نتائج محرك جوجل من حيث العدد،

ولعل السبب في ذلك يرجع إلى ضخامة قاعدة بيانات جوجل، وكذلك إلى تركيز

نتائج حكيا أكثر حول موضوع الاستفسار وما يتعلق به، سواء للمواد النصية أم

المصورة أم المسجلة فيديو… فعلى سبيل المثال بلغت نتيجة البحث عن مكتبة

الكونجرس في جوجل ١٧.٣٠٠.٠٠٠ تسجيلة لمواقع الويب فقط، بالإضافة إلى

٢٠.١٠٠.٠٠٠ صورة، و ١.٤٤٠ تسجيلة أخبار، في مقابل أقل من ١٥٠ تسجيلة

فقط في حكيا تشمل مواقع الويب والأخبار والمدونات والصور وغير ذلك، حيث لم

يتجاوز عدد مواقع الويب ٥٠ تسجيلة، وعدد الصور ١٠ ، والأخبار ٥٠ تسجيلة …

٩ ) يوضح نتائج البحث في كل من حكيا وجوجل ، ويلاحظ أن محرك ، وشكل ( ٨

حكيا لا يعرض عدد التسجيلات الناتجة عن عملية البحث، ولكنه يورد ١٠ تسجيلات

في كل صفحة لكل فئة مع تحديد عدد صفحات النتائج أسفل كل فئة.

٣. عند استرجاع معلومات باستخدام مصطلحات تحتمل أكثر من معنى؛ فإن دقة محرك

حكيا تتضح بشكل أكثر، فعلى سبيل المثال عند استرجاع معلومات حول باريس

هيلتون، فإن الأمر يحتمل وفقًا لتباديل مصطلح البحث أن يكون المطلوب هو

معلومات عن الممثلة باريس هيلتون مالكة فنادق هيلتون العالمية، كما يحتمل أيض ًا

أن يكون الاستفسار حول معلومات عن فندق هيلتون في مدينة باريس. وباستر جاع

ظهر الفرق بين استخدام محرك البحث Paris Hilton معلومات باستخدام مصطلح

الدلالي وبين نظيره التقليدي ففي محرك حكيا اقتصرت النتائج التي استرجعها النظام

حول الفنانة باريس هيلتون، حيث تمت مراعاة السياق الذي جاءت فيه الكلمتين

وترتيبهما ضمن مصطلح البحث، وجاءت النتيجة شاملة لمواقع الويب التي تناولت

الفنانة، وأخبارها، وصورها، ومقاطع فيديو حولها…، وفي المقابل فإن البحث في

جوجل جاء بنتائج تتعلق بالفنانة باريس هيلتون، وأخرى حول فندق هيلتون

نتيجة البحث في جوجل عن مصطلح هيلتون باريس

وتظهر فيها نتائج حول الممثلة باريس هيلتون في باريس إلى جانب النتائج حول فندق هيلتون في باريس

( شكل ( ١٢

نتيجة البحث في حكيا عن باريس هيلتون

تقتصر فيه النتيجة على تسجيلات حول الممثلة باريس هيلتون

تسجيله عن الممثلة

باريس ھيلتون

.

النتائج والتوصيات:

توصلت الدراسة إلى النتائج الآتية:

١. يقدم البحث الدلالي نتائج أكثر صلة وارتباطًا باستفسارات المستفيدين، وذلك لاعتماده

على دلالات مصطلحات البحث بد لا من الاعتماد على الترتيب الشائع للمواقع.

٢. يعتمد البحث الدلالي في عمله على تطبيقات الويب الدلالي، ومن أبرزها لغة الترميز

والأنطولوجيا. ،RDF و إطار وصف المصادر XML القابلة للتوسع

٣. تختلف محركات البحث الدلالي عن نظيرتها التقليدية في عدة جوانب من بينه ا:

تقنيات تطوير المحركات، وآلية عملها، والنتائج التي تقدمها للمستفيد.

،navigational search ٤. لا يتناسب البحث الدلالي على طريقة البحث الملاحي

. research search ولكنه يتلاءم مع البحث البحثي

٥. تقدم محركات البحث الدلالي نتائج أقل عددًا، ولكنها أكثر ارتباطًا بمصطلحات

البحث، خصوصًا في ظل استخدام مصطلحات تحمل أكثر من معنى.

وفي ضوء تلك النتائج، توصي الدراسة بالآتي:

١) إجراء المزيد من الدراسات حول تطبيقات الويب الدلالي عمومًا، والبحث الدلالي على

نحو الخصوص.

٢) تطوير محركات بحث دلالي لاسترجاع المعلومات باللغة العربية.

٣) إجراء دراسة مقارنة لتقييم أداء عينة من محركات البحث الدلالي ، وقدرتها على

استرجاع المعلومات باللغة العربية.[3]

[1] تعرف عليه أكثر من خلال هذا الرابط:

http://www.new-educ.com/cest-quoi-google-scholar

 

[2] وهناك دراسات  مماثلة ، مثل: تطبيقات الويب الدلالي في البيئة المعرفية، ل علي ذيب الأكلبي ، وغيرها يمكنك مطالعتها واستخراجها من غوغل.

[3] للمزيد عن محركات البحث الدلالي :

https://www.google.com/search?q=%D9%85%D8%AD%D8%B1%D9%83%D8%A7%D8%AA+%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%AD%D8%AB+%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%84%D8%A7%D9%84%D9%8A+%D9%81%D9%8A+%D8%B8%D9%84+%D8%AA%D8%B7%D8%A8%D9%8A%D9%82%D8%A7%D8%AA+%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%8A%D8%A8+%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%84%D8%A7%D9%84%D9%8A&oq=%D9%85%D8%AD%D8%B1%D9%83%D8%A7%D8%AA+%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%AD%D8%AB+%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%84%D8%A7%D9%84%D9%8A+%D9%81%D9%8A+%D8%B8%D9%84+%D8%AA%D8%B7%D8%A8%D9%8A%D9%82%D8%A7%D8%AA+%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%8A%D8%A8+%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%84%D8%A7%D9%84%D9%8A&aqs=chrome..69i57.590j0j7&sourceid=chrome&ie=UTF-8

 

عن اوس

شاهد أيضاً

للقارئ النهم فقط، ماذا تعرف عن كتبEPUB؟؟

في زمن غير بعيد كانت الكتب الألكترونية مجرد (PDF) بصورته الجامدة، وتطور الأمر فخرج مايعرف …

تعليق واحد

  1. د. ريمه الخاني

    موضوع يهم الباحثين والمبرمجين على السواء، وربما كان هذا الرابط يهم بعضهم :
    http://en.hao123.com/?tn=spark_inner_hp_01_hao123_gl&guid=df913bdb53040f13e7e96c7ea1dcb779
    هل هو محرك بحث مفيد مثلا؟
    ويسمى :Govome
    وهناك Ask
    Bing
    كيف نصنفها؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *