Modern technology gives us many things.

لماذا ياغوغل؟؟؟؟

0 40

نصيحة لغوغل مهمة:
لدينا كسوريين مبرمجين نادرين وعالميين ،لاتفوتي الفرصة ، فهناك الكثير مما لاتعرفين عنهم….
تحية لكل مفكر ومبتكر وفعال إيجابي.

خبر  من غوغل جديد منقول :

شاب كندي صغير عمره لا يتجاوز الثالثة عشر، اسمه تانماي باشكي وهو الان في زيارة إلى أستراليا. وعلى الرغم  من صغر عمر تانماي إلا أنه ليس بالطفل العادي حيث انه اجتاح عالم الكمبيوتر والتكنولوجيا من أوسع ابوابه
يبدو أن تانماي من عشاق التكنولوجيا منذ صغره، حيث صمم أول تطبيق على أجهزة Apple عندما كان عمره ٩ سنوات فقط، وها هو الان في زيارة لأستراليا كي يعلم الطلاب بعض مهارات البرمجة.

ويقول تنماي إنه يسعى من خلال لقاءه بالطلاب هو ان يحببهم بفكرة البرمجة ويشجعهم لعدم الرهبة منها

وكانت المرة الاولى التي دخل فيها عالم التكنولوجيا عندما كان عمره ٥ سنوات والسبب وراء ذلك هو والده الذي يقول انه فخور بإبنه ويتمنى ان يقوم تانماي بمساعدة باقي الطلاب في هذا المجال

بالنسبة إلى أستراليا، فيتخرج سنوياً من كليات تكنولوجيا المعلوماتIT حوالي ٤ الاف طالب، ما يمثل ١٪ فقط من مجموع الخريجين الجامعيين، على الرغم من التوقعات بارتفاع مساهمة التكنولوجيا الحديثة في القطاعات الاقتصادية المختلفة في استراليا إلى الضعف بقيمة ١٣٩ مليار دولار عام ٢٠٢٠ مقارنة ب ٧٩ مليار دولار العاك ٢٠١٤.

كل ذلك إلى جانب الانخفاض الكبير الذي يشهده قطاع تعليم العلوم والرياضيات والتكنولوجيا والهندسة في الجامعات الاسترالية لتصل إلى أقل مستوياتها منذ ٢٠ عاماً.

ولكن يبدو أن هذا الحال لم يبق كما هو حيث بحلول العام ٢٠١٩ سيتم إدخال تعليم البرمجة والتكنلوجيا في المواد التي تدرس للصفوف الابتدائية والاعدادية والثانوية.

وستلعب أكاديمية الكمبيوتر الاسترالية في جامعة سيدني دوراً أساسياً في إدخال منهاج خاص بالتكنولوجيا والتطور التقني ضمن المناهج المدرسية الوطنية، وتقول الدكتورة نيكي وهي إحدى العاملات في الأكاديمية أنه من السهل تعليم الأطفال البرمجة عند سن مبكرة

وتساهم عوامل عدة بزيادة الطلب على خريجي قطاع تكنولوجيا المعلومات من بينها موضوع إلغاء تأشيرة العمل ٤٥٧ والتي ستجعل من الصعب على استراليا استدام موظفين ذو كفاءات في مجال الكمبيوتر والتكنولوجيا من خارج استراليا.

ما يعني أن استراليا بحاجة الآن لمتخصصين في مجال التكنولوجيا أكثر من أي وقت مضى. ويقول وزير التعليم الفدرالي سايمون بيرمنغهام إن كل ما يهم وزارة التعليم هو تحضير الطلاب للمستقبل واكسابهم المهارات اللازمة لذلك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.