أطلق البنك الوطني العُماني، حديثًا، أول روبوت موظف في القطاع المصرفي في سلطنة عُمان، لتسيير معاملات المراجعين والتفاعل معهم ومساعدتهم في الاستفادة من خدمات البنك والرد على استفساراتهم.

ونقلت صحيفة الشبيبة العُمانية، عن فيصل محمد أليداث، المدير العام ورئيس مجموعة التحول لدى البنك الوطني العُماني، أن «الابتكار يشكل أحد الركائز الأساسية لأعمالنا لذا فإننا نحرص دائمًا على الترحيب بصدر مفتوح بإمكانيات توفرها لنا التقنيات الحديثة وما تجلبه من تغييرات.»

وقال أليداث «انطلاقًا من هذا المبدأ، استحدثنا في البنك الوطني العُماني روبوتًا آليًا يعمل بالذكاء الاصطناعي ليوفر لزبائننا تجربة مصرفية لا تُضاهى، لتلبية تطلعات الأجيال المقبلة من الزبائن، والاستفادة من التقنيات الحديثة، فضلًا عن تزويدهم بخدمات ومنتجات مبتكرة تلبي متطلباتهم وتسبق المستقبل. ومن جهة أخرى، تضيف هذه الخطوة المميزة لمسة من المرح على فروعنا.»

وازداد الاهتمام الرسمي في عُمان بتقنيات الذكاء الاصطناعي، ما ظهر في تنظيم فعاليات وإطلاق مسابقات متخصصة؛ منها الأولمبياد الوطنية للروبوت، التي تنظمها المديرية العامة لتقنية المعلومات، التابعة لوزارة التربية والتعليم. وتشهد تنافسًا بين عشرات الفرق من مختلف مناطق السلطنة.