Modern technology gives us many things.

تعلم طريقة تحويل القرص الصلب من MBR لـ GPT والعكس

0 138

 

مازال العمل على القرص الصلب، فعالا للوصول للأداء الأفضل دوما،  بحيث لايعيق التقسيم الأداء ولا ييد مستخدميه، موضوع مهم نقلناه من المحترف للفائدة ولكن ليس قبل شرح كلا النوعين:

تعلب كل من تقنية MBR وGPT نفس الدور بالنسبة للقرص الصلب، وهما إثنان من مخططات تقسيم الأقراص سواء كانت من نوع HDD أو SSD أو الأقراص الخارجية، للذلك لهما نفس الدور وهو إدارة كيفية إنشاء الأقسام وتنظيمها على القرص، في المقابل هناك عدة اختلافات بينهما في طريقة الإدارة والتنظيم، ويكفيك أن تعلم أن تقنية GPT أحدث من MBR، لكي تعرف أن الأولى أفضل من الثانية، ولكن على الرغم من ذلك هناك عدة حالات واحتمالات يجب مراعاتها قبل اختيار أي تقنية تقسيم تريد استعمالها مع قرصك الصلب.

الفرق بين تقنية MBR وGPT

أولا: دعم عدد الأجزاء في القرص

تقنية MBR أو Master Boot Record تسمح لك تقسيم القرص فقط 4 أجزاء وأي جزء إضافي فهو إلا امتداد لأحد الأجزاء الأربعة، بينما تقنية GPT أو GUID Partition Table فعدد التقسيمات للقرص غير محدود، إلا أن الويندوز يقللها إلى 128 جزء، حيث أن كل جزء في GPT يمكن أن يعمل كقسم أساسي “primary partition” مثل MBR، وهو ما يعني إمكانية تشغيل عدد كبير من أنظمة التشغيل على نفس الجهاز.

ثانيا: دعم مساحة القرص

تقنية MBR تدعم مساحة قرص أقصاها 2 تيرابايت أي 2000 جيجابايت فقط، فوق هذا الحجم لن تتمكن هذه التقنية من قراءته، وهو يعني مباشرة ضياع مساحة تخزين كبيرة في القرص دون الاستفادة منها، بالنسبة لتقنية GPT فهي تدعم حجم قرص يفوق بكثير 2 تيرابايت، في الحقيقة ليس هناك حتى الآن قرص صلب بحجم يحد المساحة التي تدعمها تقنية GPT.

ثالثا: دعم أنظمة تشغيل ويندوز

أنظمة تشغيل ويندوز إبتداءا من ويندوز 7 إلى ويندوز 8 وأيضا ويندوز 10 وويندوز سيرفر 2008 و2012 و2016، كلها تدعم تقنية GPT ولكن في نسختها 64 بت فقط، وكذلك بعد تفعيل وضع الإقلاع UEFI من البيوس إذا كان يدعمه جهازك.

أما ويندوز xp نسخة 32 بت فيدعم فقط تقنية MBR، وحتى نسخته 64 بت فهي قادرة فقط على تخزين البيانات بتقنية GPT، كملاحظة بإمكانك تثبيت ويندوز 7 نسخة 64 بت على قرص صلب بتقنية MBR.

رابعا: دعم وضع الإقلاع

في الحواسيب هناك إثنان من أوضاع الإقلاع الأول هو Legacy boot والثاني هو UEFI، قد يدعم جهازك كلا الوضعين أو أحدها فقط، لتحقق من ذلك يجب عليك التوجه إلى إعدادات الإقلاع في البيوس.

إذا كان جهازك يدعم وضع الإقلاع Legacy boot فقط، في هذه الحالة تستطيع فقط إقلاع الويندوز من قرص MBR خصوصا أثناء عمل فورمات، في الجهة الأخرى العكس صحيح، إذا كان جهازك يدعم وضع الإقلاع UEFI فقط، فتستطيع إقلاع الويندوز من قرص GPT فقط، خصوصا أثناء عمل فورمات.

لحسن الحظ هناك الآن العديد من الأجهزة الحديثة التي تدعم كلا الوضعين، فقط قم بتفعيل CSM اختصار لـ “Compatibility Support Module”، من خلال إعدادات البيوس وسوف يتمكن جهازك من الإقلاع من كلا الوضعين بدون مشاكل.

ما هي التقنية الأفضل بالنسبة لي؟

1- إذا كنت تنوي إنشاء أكثر من 4 أجزاء في القرص الصلب يفضل هنا اختيار تقنية GPT، أقل من ذلك استعمل MBR.

2- إذا كان قرصك الصلب بسعة تحزين أعلى من 2 تيرابايت يفضل هنا اختيار تقنية GPT، أقل من ذلك استعمل MBR.

3- إذا كنت ترغب في أمان أكبر لملفاتك وتخشى عليها من الضياع مع عدم القدرة على استرجاعها من جديد، في هذه الحالة يفضل اختيار تقنية GPT فهي أكثر أمانا في تخزين الملفات من MBR.

4- إختر تقنية GPT إذا كان جهازك يدعم وضع الإقلاع UEFI، لأنه أسرع في الإقلاع وأفضل لأداء الكمبيوتر، في المقابل استعمل MBR إذا كان جهازك لا يدعم وضع الإقلاع UEFI.

5- إختر MBR إذا كنت تريد تثبيت ويندوز بنسخة 32 بت، لأنه فقط نسخ ويندوز 64 بت تستطيع الإقلاع بقرص GPT.

6- إختر MBR مع كافة أنظمة التشغيل القديمة مثل ويندوز xp بكلا نسختيه 32 بت و64 بت.

ختاما هذه هي أهم الفروقات بين كلا التقنيتين، أما بالنسبة لكفية معرفة قرصي الصلب هل هو MBR أو GPT وكفية التبديل بينهما، فقد نتطرق إليها في مقالة مستقلة مستقبلا.

المصدر

 

 

طريقة تحويل القرص الصلب من MBR لـ GPT والعكس

كما وعدناكم في تدوينة ” تعرف على الفرق بين GPT و MBR في تقسيم Hard Disk ” التي شرحنا من خلالها الفرق بين القرص الصلب من نوع MBR وآخر من نوع GPT، وفي آخر التدوينة وعدناكم بطرح تدوينة جديدة تتضمن طريقة تحويل أي اداة تخزين “من بينها الأقراص الصلبة” من MBR إلي GPT أو العكس.

هذه العملية سيتم تنفيذها عن طريق برنامج “Mini Tool Partition Wizard”، هذا الأخير يتوفر على نسختين، الأولى برنامج يتم تثبيته على جهاز الحاسوب، أما النسخة الثانية فهي بصيغة الآيزو ISO وهي التي سنستخدمها في شرح طريقة تحويل الهارد من MBR ل  GPTوالعكس.

تقوم بتحميل اسطوانة برنامج ” Mini Tool Partition Wizard ” من خلال هذا الرابط المباشر، حجمها يصل ل 334 ميجا بايت. بعد تحميلها تقوم بحرقها على مفتاح يو إس بي. إذا لم تكن لك دراية عن كيفية حرق الأسطوانات على مفتاح اليو إس بي يمكنك الإطلاع على تدوينة قمنا بطرحها سابقا ” برنامج Rufus لحرق نسخ أنظمة التشغيل على مفاتيح الـ USB ” التدوينة تشرح طريقة حرق نسخ الويندوز، لكن يمكنك تطبيق نفس الشرح على اسطوانة برنامج “Mini Tool Partition Wizard” وبالتالي ستصبح لديك نسخة البرنامج على مفتاح اليو إس بي.

وللتأكد من أن الأسطوانة تم حرقها بنجاح على مفتاح اليو إس بي يجب أن تجد مثل هذه الملفات على مفتاح اليو إس بي.

الآن نمر لمرحلة الإقلاع عن طريق مفتاح اليو إس بي (طريقة الإقلاع عن طريق مفتاح اليو إس بي تختلف من حاسوب لآخر) لهذا قم بالبحث على محرك بحث جوجل عن طريقة الإقلاع بمفتاح يو إس بي الخاصة بنوع حاسوبك.

المهم بعد الإقلاع عن طريق مفتاح اليو إس بي ستظهر لك واجهة برنامج “Mini Tool Partition Wizard” وستظهر لك جميع وحدات التخزين المتصلة بحاسوبك منها القرص الصلب الذي تريد تحويله من MBR ل GPT أو العكس. كل ما عليك الآن هو النقر بزر الفأرة الأيمن على إسم وحدة التخزين ثم تختار خيار “Convert MBR Disk to GPT disk” ثم ستظهر لك رسالة تقوم بالنقر على “YES” كما هو موضح في الصورة بالأسفل.

تحذير: حاول أن تحدد اسم للهارد ديسك الذي تريد تحويله لكي لا تقم بتحويل  هارد ديسك أو أي أداة تخزين أخرى في حالة كان هناك أكثر من وحدة تخزين متصلة بالحاسوب. تنتظر إلي أن يتم تحويل الهارد ديسك ثم تقوم بإقفال نافذة البرنامج وتعمل إعادة تشغيل للحاسوب .

بهذا يصبح الهارد ديسك الخاص بك قد تغير نوعه من MBR الى GPT أو العكس حسب احتياجك. يمكنك التأكد من ذلك عن طريقة الإطلاع على نوع الهارد أسف الإسم.

في الأخير أتمنى أن يكون هذا الشرح مفيد بالنسبة لك على أمل اللقاء في تدوينة وموضوع جديد بحول الله، دمت في أمن الله.

الكاتب: أسامة كجوط

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.