Modern technology gives us many things.

هل مازال يخيفكم الإعلام؟ ماساك نموذجا!

0 141

مازال أي خبر يجعلنا ندخل في حالة من الحيرة والترقب، بينما يجب أن يبين لنا كم نحن مقصرون حتى في حق أنفسنا، فتمثيل دور الضحية بات اسطوانة مشروخة وتعبير سلبي عن طاقات مازالت تنبض بالحياة. هم يبحثون عن المال مهما حصل..فمكيافيلية الحياة يجب أن تجعلنا نفكر بطريقة أفضل، خبر للعرض فقط :

أعلن اليوم ايلون ماسك عن شريحة Neuralink التي ستغير المستقبل بشكل مخيف
– الشريحة ستركب في الدماغ، لا أحد سيعرف أن لديك شريحة أم لا، فقد قال ايلون “انا ممكن اكون مركب الشريحة الآن ولا أحد سيعرف ذلك”.
– الشريحة تقرأ كل شيء داخل دماغك، وتقوم بكل الوظائف، تتوقع وتخطط وتحل لك مشاكل.
– مكان زرع الشريحة يسمح لها بعلاج مشاكل كثيرة مثل البصر والسمع والذاكرة والمشاكل النفسية والادمان وحتى التوحد.
– تقدر تتواصل مع الشريحة من خلال أجهزتك الإلكترونية مثل هاتفك، وسيارة Tesla.
– سيكون فيه تطوير دائم للشريحة، فمثلاً سيكون هناك تطوير قادم، ستقدر من خلاله تلغي أي شعور يألمك مثل الشعور بالألم والحزن.
– يمكنك التحكم في ذكرياتك وحتى احلامك وتخزنها في هيئة ملفات، إن كنت تشعر بالضيق سيمكنك تشغيل الذاكرة التي تجعلك سعيداً.
– لا يوجد أي مجال لاختراق بياناتك من خلال الشريحة.
– سيكون هناك شئ اسمه “القدرات البشرية الخارقة”، من خلاله البشري هيكون اقوى من أي وقت مضى سترى من مدى بصري ابعد، قوة السمع لديك ستكون اقوى، يمكنك حتى الغاء مشاعرك وتشغيلها.
– الشريحة تم تصنيعها والموافقة عليها وتمت تجربتها وستبدأ التجارب السريرية على البشر قريباً.

***************

علماء أعصاب: شريحة إيلون ماسك معروفة منذ عقود

المصدر: العربية.نت – جمال نازي
مؤسس مجموعة تسلا وشركة سبايس إكس إيلون ماسك

وجه علماء الأعصاب العديد من الانتقادات للتقنية التي أزاح الملياردير الأميركي إيلون ماسك الستار عنها مؤخرًا. بحسب ما نشرته “ديلي ميل” البريطانية، زرعت شركة “نورالينك” الناشئة المملوكة لماسك، شريحة ذكية تجريبية في دماغ حيوان مختبر، في خطوة يأمل الملياردير الطموح أن تمهد لتطوير نسخة مخصصة للبشر من شأنها أن تعيد للمصابين بالشلل القدرة على النطق والحركة.

لكن بروفيسور توماس نووتني، أستاذ المعلوماتية في كلية الهندسة والمعلوماتية بجامعة ساسكس، علق قائلًا: إن “التسجيل من الخلايا العصبية في الحيوانات الحية والسلوكية هو إجراء قياسي في علم الأعصاب ويبلغ عمره عقود” من الزمن.

تجارب على الحيوان والبشر
وتشمل أحدث أشكال الأنظمة المتقدمة للتسجيلات الغازية مراحل رأس مصغرة مع واجهات لاسلكية يمكن أن ترتديها الحيوانات لفترات طويلة من الأشهر إن لم يكن سنوات. وبالمثل، يتم إجراء التسجيلات الغازية باستخدام الأقطاب الكهربائية خارج الخلية أيضًا في البشر في سياق سريري، ولا سيما في سياق حالات مرضى الصرع حيث يتم وضع أقطاب حادة في ترتيب الأيام لتحديد بؤرة النوبات قبل جراحة الدماغ أو الزرع الدائم لتوفير تحفيز عميق للدماغ.

وعلى الرغم من أن ماسك، خلال البث المباشر الذي استعرض من خلاله خنزيرًا تم زرع الشريحة في رأسه، قال إن هناك 1024 قطبًا كهربائيًا متصلًا بوصلة مزروعة في مخ الخنزير غيرترود. وأظهرت الشاشة نشاط دماغ الخنزير وسمعت أصوات تمثل خلاياها العصبية.

خطوة متوسطة المستوى
إلا أن أندرو جاكسون، أستاذ الواجهات العصبية في جامعة نيوكاسل، قال إنه على الرغم من أن ماسك أظهر هندسة قوية في تصميم الروابط، إلا أنه “علم أعصاب متوسط” المستوى.

وأضاف في تغريدة: “لا أعتقد أنه كان هناك أي شيء ثوري فيما عرضه ماسك، لكنهم يعملون من خلال التحديات الهندسية المتمثلة في وضع أقطاب متعددة في الدماغ”.

موضوع يهمك?كشفت تقارير صحافية، يوم الأربعاء، عن تفاصيل الاجتماع الذي عقد بين وكيل ووالد ليونيل ميسي وبارتوميو رئيس نادي…الكشف عن تفاصيل اجتماع والد ميسي مع رئيس برشلونة الكشف عن تفاصيل اجتماع والد ميسي مع رئيس برشلونة رياضة عالمية
النقل اللاسلكي والغرس الآلي فقط
من حيث التكنولوجيا الخاصة بهم، فإن 1024 قناة ليست مثيرة للإعجاب هذه الأيام، لكن الإلكترونيات التي تنقلها لاسلكيًا هي أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا، والغرس الآلي رائع.

وأردف قائلًا إن ما تم عرضه خلال البث المباشر “كان مخيبًا للآمال في هذا الصدد، ولم يُظهر أي شيء لم يتم القيام به من قبل”، موضحًا أن “هناك فرقا كبيرا في تسجيل خلايا المخ وقراءة الأفكار”.

رد من ماسك
اضطر ماسك نفسه إلى الرد على تغريدة بروفيسور جاكسون وكتب قائلًا: “لسوء الحظ، من الشائع بالنسبة للكثيرين في الأوساط الأكاديمية أن يثمنوا غاليًا قيمة الأفكار ويقللوا من قيمة الجهد لتحويلها إلى واقع يؤتي ثمارًا. على سبيل المثال، إن فكرة الذهاب إلى القمر فكرة تافهة، لكن الذهاب إلى القمر صعب”.

تراوحت الآراء بين منطقية وتوقع الأسوأ:

الرأي الأول:
كيف تقيم هذه الخطوة العلمية أخلاقيا؟ 🤔
هذه اداة للفناء البشري التدريجي وتقليل أعداد السكان على المدى البعيد اضافةً الى خلق جيل أجوف من المعرفه يعتمد فقط على الاله بشكل مطلق ومن جانب اخر هي أداة فتاكة للسيطرة على البشر بطريقه سلوكه أو مراقبته أو حتى قتله في حال عدم تنفيذ القوانين والأوامر بونوكيو العصررالجديد.
جلنار العراقية

رأي من ف ح: الكلام بالمجان، وعندما نرعب الكون نمر بسلام. هكذا يفكرون فالخوف نصف الإنجاز للطريق، فلاتخافوا وحصنوا أنفسكم بالعلم والفهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.