Modern technology gives us many things.

أسباب تدفعك للتوقف عن استخدام تيليجرام

0 96

أصبح تيليجرام أحد أشهر منصات التواصل الاجتماعي السريعة في الآونة الأخيرة، وازدادت شهرته كثيرًا بعد أزمة واتساب الأخيرة.

وذلك لأن الكثيرين حول العالم يعتقدون بأن تيليجرام أكثر أمنًا من واتساب، كما أنه يقدم مجموعة من المميزات الإضافية الغير موجودة في واتساب.

ولكن لا تأتي منصة تيليجرام دون المشاكل الخاصة بها والتي قد تدفعك للتوقف عن استخدامها.

لذلك إليك أهم الأسباب التي تدفعك للتوقف عن استخدام تيليجرام:

محادثات تيليجرام ليست مشفرة بشكل افتراضي

تفتخر المنصة بكونها تشفر جميع المحادثات من الطرفين، ويعني هذا أن المحادثة تبدأ من هاتفك وتكون مشفرة وتصل إلى المستقبل ويتم فك تشفيرها في جهاز المستقبل مثل تطبيق سيجنال.

 

ولكن لا توفر المنصة خاصية التشفير بين الطرفين في جميع المحادثات، بل تستخدمه فقط في خاصية الرسائل السرية.

لذلك إن كنت تستخدم الدردشة بالشكل المعتاد، فإن رسائلك يتم تخزينها في خوادم المنصة حتى تستطيع الوصول إليها عبر أي نسخة من التطبيق.

ولكن يعرض هذا الرسائل للسرقة في حالة تم اختراق خوادم المنصة، كما أن تيليجرام في حد ذاتها تستطيع رؤية رسائلك في هذه الحالة.

المنصة تجمع المعلومات عن جهات الإتصال

تجمع المنصة معلومات عن جهات الاتصال الخاصة بك، وتضم هذه المعلومات رقم الهاتف بالإضافة إلى اسم جهة الاتصال.

ولذلك عندما تبدأ إحدى جهات الاتصال المسجلة لديك في استخدام المنصة، فإنك تتلقى تنبيهًا بذلك.

ويعرض هذا التنبيه اسم جهة الاتصال المسجل في هاتفك بدلًا من الإسم الذي استخدمته جهة الاتصال لنفسها في المنصة.

 

دعم تيليجرام الفني الضعيف

لا تستطيع التواصل مع أحد ممثلي خدمة العملاء أو الدعم الفني الخاص بالمنصة، وذلك لأنها لا تمتلك فريقًا مخصصًا لها.

 

وبدلًا من ذلك تعتمد المنصة على ثلاثة اختيارات رئيسية، حيث يمكنك التواصل مع أحد المتطوعين لحل مشكلتك، أو قراءة صفحة FAQ، أو التواصل مع حساب المنصة في تويتر.

ولا تضمن هذه الطرق أن تحصل على رد أو أن تجد حلًا لمشكلتك، لذلك لا يمكن الاعتماد على تيليجرام في استخدامات الشركات الكبيرة والرسمية.

سياسات تمويل غير واضحة

تهدف جميع التطبيقات إلى الحصول على الأموال وتحقيق الأرباح عبر استخدامك للتطبيق، وهذا ما تقوم به منصة مثل فيسبوك أو إنستاجرام.

ولكن لا تعلن المنصة عن طرق الربح المادي الخاصة بها، بل تترك الأمر مجهولًا.

وقد خرج أحد مؤسسي الشركة قائلًا بأن تيليجرام تبدأ قريبًا في توليد الأرباح، وذلك دون توضيح لطريقة الربح هذه.

ولكن بعد مدة قصيرة أعلنت المنصة أنه لن يتم بيع خدماتها أو عرض الإعلانات في المحادثات الفردية.

ولكن بدلًا من ذلك يتم عرض الإعلانات في القنوات التي تضم الكثير من المستخدمين.

كما توفر المنصة مستقبلًا اشتراكًا مدفوعًا في خدماتها لمن يرغب في الاستفادة بالمزيد من الخدمات لإدارة القنوات والمجموعات الكبيرة.

 

المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.